قائمة أكثر مدن العالم غلاءً تكشف لنا مكامن قوة الاقتصاد العالمي وضعفه في ظل خطر العودة عن العولمة الداهم، هذا ما يُقتضى لتنمو مدن العالم وتزدهر

لندن احتلّت المرتبة الثانية والعشرين ...قائمة أكثر مدن العالم غلاءً تكشف لنا مكامن قوة الاقتصاد العالمي وضعفه في ظل خطر العودة عن العولمة ...

لندن احتلّت المرتبة الثانية والعشرين ...قائمة أكثر مدن العالم غلاءً تكشف لنا مكامن قوة الاقتصاد العالمي وضعفه في ظل خطر العودة عن العولمة الداهم، هذا ما يُقتضى لتنمو مدن العالم وتزدهر

اندبندنت عربية





ما السبب وراء غلاء المعيشة في المدن؟
وكون هذا هو واقع الحال، ما الذي يحمل عدداً كبيراً من الناس على التوافد إليها؟
وفق مركز "وحدة الاستخبارات الاقتصادية" التابع لمجموعة مجلة "ذي إيكونوميست"، حلّت باريس وسنغافورة وهونغ كونغ في المرتبة الأولى سواسية في قائمة المدن الأكثر غلاءً في العالم.

وهذا التقرير هو إجراء نصف سنوي معدّ خصيصاً للشركات التي تُعيّن موظفين لها حول العالم وترغب في معرفة البدل الإضافي الذي ينبغي أن تدفعه لهم.
وبعد المدن الثلاث الأولى، يأتي دور كلّ من زوريخ وجنيف، فنيويورك التي تتقاسم المرتبة السابعة مع كوبنهاغن. تليهما لوس أنجيليس في المرتبة العاشرة إلى جانب تل أبيب. أما لندن، فاعتُبر العيش فيها منخفض التكلفة نسبياً، حيث احتلّت المرتبة الثانية والعشرين بعد دبلن التي نالت المرتبة التاسعة عشرة.
إن كانت نتيجة التصنيف مفاجئة لسكان لندن الذين يعانون الأمرين لشراء منازل، من الضروري لفت الانتباه إلى أنّ التصنيف يقوم على أسعار الصرف الحالية ويحتسب تكلفة نمط عيش المديرين "التنفيذيين". إذن، الأمر يتعلّق بشقة في منطقة فاخرة ويشمل رسوم التعليم للمدارس الدولية وتكلفة الفحوصات الصحية الدورية واحتساء الكحول وغيرها من التكاليف. وهذا ليس أبداً مستوى عيش عامة الناس المحليّين!
ولكنّ السمة الرئيسة الغالبة مفادها أنّ تكلفة المعيشة في المدن، أقلّه في مدن العالم المتقدّم، مرتفعة إلى حدٍّ كبير. فثمن بعض الأشياء، مثل المأكل والكهرباء والاتصالات والضرائب الوطنية، هو نفسه تقريباً في كلّ البلدان، في وقت أن ثمن أشياء أخرى، وفي طليعتها السكن، أعلى بكثير أو بالأحرى أعلى في شكلٍ مبالغ فيه في المدن. ومع ذلك، ينتقل الناس للعيش في المدن في أنحاء المعمورة.
وفي العالم المتقدّم تحديداً، يعيش نحو ثلاثة أرباع السكان في المدن أو البلدات الكبرى، وهذه النسبة إلى ارتفاع في دول العالم النامي. لماذا؟
الإجابة بكل بساطة: لأنّ فرص العمل فيها أكثر وفرةً والأجور فيها أعلى. ولكن فعلاً لماذا؟"، لمَ الأجور أعلى في المدن؟ والإجابة العامة عن هذا السؤال هي لأنّ الإنتاجية فيها أكبر: فعيش الناس في جوار قريب إلى جانب بعضهم بعضاً أكثر فاعلية من تناثرهم وتوزّعهم بأعدادٍ قليلة على مساحة واسعة.
لكن في حالات المدن التي شملها تقييم مركز "وحدة الاستخبارات الاقتصادية"، ثمة عامل مؤثر آخر. يبدو أنّ ثمة ما يجري في العالم يصبّ في مصلحة بعض الأماكن ويرفعها إلى مرتبة عظيمة، في حين لا يلحق منافسوها من المرتبة الثانية بركابها ويتخلفون عنها.
لا أعتقد بأنّنا نعرف على وجه تام السبب ولكننا نعلم على الأقل أجزاءً بسيطة منه. فأولاً، أسهمت العولمة في الترويج لمدنٍ عالمية، وهي مدن تفوق أهميتها حدود الاقتصادات المحلية التي تنتمي إليها. فكل من سنغافورة وهونغ كونغ مثلاً، مدينة- دولة، الأولى بموجب الدستور والثانية بحكم الواقع. أما باريس ولندن، فقد فاقت أهميتهما حدود الدولتين اللتين تنتميان إليهما جراء مكانتهما الدولية. وهذا شأن أكبر مدينتين في الولايات المتحدة الأميركية، نيويورك ولوس أنجيليس.
هذا هو التفسير الواضح ولكن هذه المكانة تُثير توترات على أنواعها، على الرغم من أنّ هذه المدن هي التي تُدرّ الموارد من عائدات الضرائب على دولها وتُساعدها على المضي قدماً.
لكن ثمة عامل آخر يُعزّز الميزة التنافسية للتجمّعات السكانية الكبرى ألا وهو التكنولوجيا. قد تحسِبون بأنّ ثورة الاتصالات مكّنت الناس في شكلٍ أو آخر من العيش والعمل في أي مكان – أو على الأقل في أي مكان مزوّد بشبكات إنترنت يُعتدّ بها. وقد يكون هذا ما حصل، إلى حد ما، فمعظمنا عمل من بعد في مرحلة من المراحل. لكن يبدو أنّ ثمة قوى موازية تزيد فعلياً من جاذبية المدن الكبرى.
ولعلّ أولى هذه القوى هو حشد المهارات. ويبدو أنّ الابتكار يقتضي عمل أناس في جوار متقارب. وكلّما اتسعت بؤرة المهارات، كان يسيراً على الشركات المُجددة توظيف أشخاص ماهرين للإسهام في نموّها، الأمر الذي لا بدّ من أن يجذب بدوره مزيداً من الأشخاص إلى البؤرة هذه.
أما القوّة الثانية، فتعود إلى تطوّر خدمات التوصيل التي باتت ممكنة بفضل ثورة الهواتف النقالة في العقد الماضي. فتوصيل وجبات الطعام أو الملابس إلى أبواب المنازل أسرع وأسهل كثيراً في المدن الكبرى مما هو عليه في الأرياف. وتُطوّر المدن الكبرى خدمات ممتازة تزيد من جاذبيتها. وتتراجع أهمية التكلفة أمام يُسر هذه الخدمات أو ما توفره من سُبل راحة بالنسبة إلى فئة الشباب التي تعمل بكد وتمتلك، نسبياً، كثيراً من المال ولكنها تفتقر إلى الوقت.
وبالإضافة إلى ما سبق، هناك أيضاً ثورة سيارات أوبر التي أسهمت في ترجيح المدن في مواجهة المناطق الريفية. فإلى جانب وسائل النقل العامل، حازت المدن خيارات تنقل وحركة تفتقر إليها الأرياف.
ولكن إلى أي مطاف ستنتهي الأمور؟ لا شيء يدوم على حاله إلى الأبد، وخير مثلٍ على ذلك التراجع السياسي أمام تصدّي المعارضة السياسية لمشروع بناء شركة أمازون مقراً ثانياً لها في نيويورك، في محيط مترو الأنفاق. أما القوّة الرئيسة التي يمكن أن تقلب تقدّم المدن الكبرى رأساً على عقب، فتتمثّل بارتكاس مسار العولمة نفسها: مزيد من الحواجز التجارية ومزيد من القيود على نزوح أصحاب الكفاءات وقيود أكثر على الحركة الدولية عموماً. ولكن مثل هذه الإجراءات يترتّب عليها تكاليف باهظة قد تتجاوز مفاعيلها حدود المدن نفسها. ولا أرى أنّ كثيرين منّا يشاؤون ذلك.

COMMENTS

BLOGGER
الاسم

2020,4,آثار كورونا، مرحلة مابعد كورونا,70,اتفاقية الأمم المتحدة لعام 1951، لاجئ، وثيقة سفر المملكة المتحدة، تأشيرة دخول،,5,احتجاجات. ايران، بريطانيا، امريكا,1,أحداث محلية، بريطانيا، اسكتلندا، ايرلندا الشمالية، ويلز، انكلترا,7,ارهاب، بريطانيا، 2020,17,استخراج وثيقة سفر بريطانيا المملكة المتحدة,1,استشارات قانونية,19,استشارات قانونية، الاقامة الدائمة، المملكة المتحدة,4,اسكتلندا بريطانيا المملكة المتحدة منوعات,11,اسكتلندا، المملكة المتحدة، لندن، استقلال,2,أعياد دينية، احتفالات، مناسبات,3,افريقيا، بريطانيا، استثمار,1,أفضل الدول، تربية الأطفال,1,اقتصاد بريطانيا، نمو,12,الاتحاد الأوروبي، بريطانيا، علاقات,3,الاتحاد الأوروبي، بريطانيا، علاقات، 2020،,18,الاتحاد الأوروبي، بريطانيا، علاقات، 2020، تركيا،,3,الأمن الرقمي، فيروس الفدية، بريطانيا,1,الأمير هاري، ميغان,5,الانترنت، بريطانيا، أضرار الكترونية,3,البرلمان الأوروبي، نواب بريطانيون، بريكست,1,التغييرات الطارئة,6,الجيش البريطاني، بريطانيا، المملكة المتحدة,3,الحياة في المملكة المتحدة، Life The UK، اختبار، test,1,الخطوط الجوية البريطانية، نيويورك، لندن,2,السفر مسموح ممنوع ايرلندا الشمالية الجنوبية المملكة المتحدة بريطانيا سوري لاجئ,2,العائلة الملكية البريطانية، هاري، ميغان,10,العطلات الرسمية، UK bank holidays,2,الفترة الانتقالية,8,القمر الذئب، كبد السماء، بدر,1,القهوة، فوائد القهوة، دراسة بريطانية,1,اللوردات، بريطانيا، لندن، جونسون,4,المدارس، المملكة المتحدة، تقييم أداء، Find the best school for your child,3,المفوضية الأوروبية، بريكست، بريطانيا,11,الملكة، اليزابيث الثانية، ملكة بريطانيا,11,الهواء، تلوث، لندن، بريطانيا,2,الهيدروجين، بريطانيا، وقود المستقبل,1,انجلترا، كانتربري، كنيسة، ويندراش,1,بريطانيا,5,بريطانيا، العالم,11,بريطانيا، بريكسيت، اقتصاد، بطالة,2,بريطانيا، جونسون، الاتحاد الأوروبي,6,بريطانيا، جونسون، مهاجرين، قيود,1,بريطانيا، مكافحة الارهاب، حزب الله,1,بريكست,12,بريكست، الناتج المحلي البريطاني، معدل النمو في بريطانيا، الاتحاد الأوروبي,2,بريكست، أوروبا، اقامة الأوروبيين، المملكة المتحدة,5,بيغ بن، لندن، بريطانيا، بريكست,4,ترامب، ترمب، زيارة بريطانيا، المملكة المتحدة، أمريكا، الولايات المتحدة الأمريكية، الملكة اليزابيث,2,تصنيف، بريطانيا، أوروبا، العالم، معايير,3,تعرف على ايرلندا الشمالية,3,تعليم، بريطانيا، جامعات,9,تكنولوجيا، عالمي، بريطانيا,7,ثروة بحرية، بريطانيا، مهددة بالانقراض,2,جامعة كارديف، سرطان، بريطانيا، المملكة المتحدة,2,جرائم، بريطانيا، المملكة المتحدة، سكاكين,11,جمارك بريطانيا المملكة المتحدة المسموح والممنوع السفر اوروبا,3,حقوق، واجبات، تعريف، منوعات,1,خطة طوارئ كورونا، المملكة المتحدة,190,دوقة كامبريدج، كيت ميدلتون، المرأة الحامل,1,دولي، بريطانيا، ايران، المملكة المتحدة,1,ذاتية القيادة، سيارة، بريطانيا، 2020,3,رسوم، الجنسية، البريطانية,3,رموز وطنية، شعارات، بريطانيا، زهور وطنية، ويلز، انجلترا، ايرلندا الشمالية، اسكتلندا,7,روبوت، منصات النقل، بلا سائقين، بريطانيا,3,روبوت، منصات النقل، بلا سائقين، بريطانيا، جاكوار لاند روفر,1,روسيا، بريطانيا، تطبيع علاقات,5,رياضة، بريطانيا,2,زفاف ملكي، بريطانيا، الملكة اليزابيث,1,سيارات كهربائية، بريطانيا، نقاط شحن,2,سياسة، عالمي، بريطانيا، المملكة المتحدة,1,شائعات، كورونا، فيروس,7,شحن طرود المملكة المتحدة بريطانيا اسكتلندا ايرلندا الشمالية ويلز انجلترا,1,شرطة، أمريكا، بريطانيا,3,شكسبير، مسرح، سياحة، بريطانيا,8,شين فين، ايرلندا الشمالية، انتخابات، المملكة المتحدة,3,صحة,6,ضرائب، بريطانيا، الملكة المتحدة,1,ضريبة الطرق السريعة road tax بريطانيا اسكتلندا ويلز ايرلندا الشمالية,3,طاقة الرياح، المملكة المتحدة,3,عاصفة، أوروبا، بريطانيا، ايرلندا، 2020,11,عالمي، بريطانيا، أوروبا,17,عباقرة، طفل ماليزي، المملكة المتحدة، بريطانيا,1,عدوى، فيروس، طب ، صحة,6,عملة بريطانية، ملك بريطانيا، المملكة المتحدة,4,فقر، بريطانيا، اقتصاد,1,فيديو,2,فيروس,2,فيروس كورونا، الصين,10,فيروس كورونا، الصين، بريطانيا,37,فيسبوك، بريطانيا، بريكست,1,فيضان، طقس، عاصفة، اعصار، بريطانيا,9,كاميرات شوارع، تقنية، لندن، بريطانيا,1,كاواساكي، كورونا، بريطانيا,1,كهرباء غاز مياه خدمات المملكة المتحدة بريطانيا,1,كورونا,120,كورونا، novel-coronavirus-2019,393,كومنولث، التاج البريطاني، المملكة المتحدة،,1,لقاح,25,لندن، ارهاب، بريطانيا، 2020،,17,لندن، كرة قدم، عيد الميلاد,1,مجتمع، العنف، الأسرة,1,مجلس العموم، بريطانيا، بريكست,2,محليات، بريطانيا، المملكة المتحدة، منوعات,173,مخالفات سير، دليل، مخالفات رمادية، المملكة المتحدة، بريطانيا,2,مخدرات، جرائم، بريطانيا،,4,مدام توسو، Madame Tussauds London، لندن، متحف الشمع,3,معاداة السامية، بريطانيا,1,معلومات يومية، الحياة في بريطانيا، LifeInTheUK,8,مقالات رأي,1,ملعب، بريطانيا، صديق للبيئة,1,منحة ممولة، دكتوراه، المملكة المتحدة، 2020,16,منحة ممولة، منح دراسية، بكالوريوس، ماجستير، دكتوراه,8,منوعات، عالمي,11,منوعات، عالمي، بريطانيا,32,نظام جديد,3,نيوكاسل يونايتد، محمد بن سلمان، بريطانيا,1,هارتفوردشير، المملكة المتحدة، الفريز، الفراولة، بريكست,1,هجرة غير شرعية، بريطانيا، أوروبا، لجوء,44,هجوم لندن، تطرف، ارهاب، تشديد عقوبات,12,هدر الطعام، بريطانيا، بيئة,1,هيثرو لندن سفر سياحية تنقل المملكة المتحدة بريطانيا اسكتلندا ايرلندا الشمالية ويلز انجلترا,2,واتساب، بريطانيا، علاقة حب,2,وشم، تاتو، بريطانيا، موضة,2,يوروستار، قطار، لندن ، أوروبا، 2020,2,GCSE، بريطانيا، التعليم الثانوي,4,Melania Trump،ميلانيا ترامب، بريطانيا،فستان ميلانيا، الملكة البريطانية,1,
rtl
item
Life In The UK: قائمة أكثر مدن العالم غلاءً تكشف لنا مكامن قوة الاقتصاد العالمي وضعفه في ظل خطر العودة عن العولمة الداهم، هذا ما يُقتضى لتنمو مدن العالم وتزدهر
قائمة أكثر مدن العالم غلاءً تكشف لنا مكامن قوة الاقتصاد العالمي وضعفه في ظل خطر العودة عن العولمة الداهم، هذا ما يُقتضى لتنمو مدن العالم وتزدهر
https://3.bp.blogspot.com/-JMgbhdfEk18/XKu0XWpcGxI/AAAAAAAB7Qg/94vFWCqpPqQM8_HtzIL5BCc0SUEGvJ-xgCK4BGAYYCw/s640/31466-780589747.jpg
https://3.bp.blogspot.com/-JMgbhdfEk18/XKu0XWpcGxI/AAAAAAAB7Qg/94vFWCqpPqQM8_HtzIL5BCc0SUEGvJ-xgCK4BGAYYCw/s72-c/31466-780589747.jpg
Life In The UK
https://www.ramizahra.co.uk/2019/04/blog-post_20.html
https://www.ramizahra.co.uk/
https://www.ramizahra.co.uk/
https://www.ramizahra.co.uk/2019/04/blog-post_20.html
true
5343795315449163184
UTF-8
Loaded All Posts Not found any posts VIEW ALL Readmore Reply Cancel reply Delete By Home PAGES POSTS View All RECOMMENDED FOR YOU LABEL ARCHIVE SEARCH ALL POSTS Not found any post match with your request Back Home Sunday Monday Tuesday Wednesday Thursday Friday Saturday Sun Mon Tue Wed Thu Fri Sat January February March April May June July August September October November December Jan Feb Mar Apr May Jun Jul Aug Sep Oct Nov Dec just now 1 minute ago $$1$$ minutes ago 1 hour ago $$1$$ hours ago Yesterday $$1$$ days ago $$1$$ weeks ago more than 5 weeks ago Followers Follow THIS PREMIUM CONTENT IS LOCKED STEP 1: Share to a social network STEP 2: Click the link on your social network Copy All Code Select All Code All codes were copied to your clipboard Can not copy the codes / texts, please press [CTRL]+[C] (or CMD+C with Mac) to copy Table of Content