$type=slider$meta=0$snip=0$rm=0

تقرير: الجماعات الدينية في بريطانيا ( المسيحية واليهودية الأرثوذكسية والإسلام) تخذل الأطفال فيما يتعلق بالانتهاكات الجنسية بحقهم

الزعماء الدينيين ألقوا باللوم على الضحايا في وقوع الانتهاكات بحقهم، واعتمدوا على العقيدة الدينية في الرد على المزاعم.


خلص تحقيق مستقل إلى وجود "إخفاقات صادمة" و "نفاق صارخ" في طريقة تعامل الجماعات الدينية الرئيسية في المملكة المتحدة مع المزاعم المتعلقة بالانتهاكات الجنسية بحق الأطفال.

وقال التحقيق المستقل في الانتهاكات الجنسية بحق الأطفال إن بعض المؤسسات الدينية في إنجلترا وويلز "خذلت" الأطفال "أخلاقياً".

وفحص التحقيق أدلة من 38 جماعة من بينها طوائف من المسيحية واليهودية الأرثوذكسية والإسلام.


ووجد التقرير الصادر عن التحقيق أن الزعماء الدينيين أحبطوا المحاولات الرامية إلى الإبلاغ عن الانتهاكات بهدف حماية السُمعة.

وقال أيضاً إن الزعماء الدينيين ألقوا باللوم على الضحايا في وقوع الانتهاكات بحقهم، واعتمدوا على العقيدة الدينية في الرد على المزاعم.

يأتي التقرير، الذي يلي تحقيقات شملت الكنائس الكاثوليكية والإنجليكانية، بعد عدة أسابيع من جلسات الاستماع العلنية التي عقدت العام الماضي والتي قدم فيها ضحايا الانتهاكات الأدلة.


ويشمل التقرير سلسلة من الجماعات الدينية من بينها شهود يهوه، المعمدانيون، المنهجيون، الإسلام، اليهودية، السيخية، الهندوسية، البوذية والطوائف المسيحية غير المطابقة.


وقال التقرير إن العديد من الطوائف الدينية عرّضت الأطفال للخطر من خلال:


* لوم الضحية.


* عدم مناقشة المسائل المتعلقة بالجنس بشكل صريح.

* إساءة استخدام السلطة من قبل الزعماء الدينيين.

* هيمنة الرجال على القيادة.

* عدم الثقة بالهيئات غير الدينية.

* إساءة استخدام مفهوم "المسامحة".

ووجد التحقيق أنه في بعض المجتمعات "تجعل العلاقة بين أفكار "الطهارة" الجنسية والسُمعة الاجتماعية والعائلية تزيد على الأرجح من صعوبة الإبلاغ عن الانتهاكات".

وقال التحقيق إن "الدافع لعدم الحديث مرتبط بأفكار الشرف، وبعواقب قدرة الشخص على الزواج وعلى عائلته وعلى "شرف" مجتمعه. وفي الحالات القصوى، فإن اعتبار شخص بأنه فاقد للشرف قد يقود إلى العنف ضد ذلك الشخص أو ضد عائلته".

وبينما حمل البيان الصحفي الخاص بالتحقيق كلمات قوية، فإن التقرير نفسه كان أكثر اعتدالاً. وقال لويد إيفانز، الذي يشن حملة ضد الانتهاكات الجنسية في جماعة شهود يهوه، لبي بي سي نيوز إن التقرير كان "ضعيفاً".

وأشار إيفانز، وهو زعيم سابق في جماعة شهود يهوه، إلى أن التحقيق المستقل في الانتهاكات الجنسية بحق الأطفال لم تنظر في الكم المطلوب من البيانات- وأن جزءاً من المشكلة هو أن التحقيق واجه "نقص التمويل".

جمع التحقيق أدلة عن شهود يهوه، التي لديها 131,700 عضو في إنجلترا وويلز، أكثر مما فعل مع أي طائفة أخرى.

اتهمت المؤسسة مراراً وتكراراً بالتغطية على الانتهاكات بحق الأطفال، وأبلغت التحقيق أن 67 حالة فقط تم الإبلاغ عنها إلى المكتب الفرعي خلال 10 سنوات.

إن مصدر القلق الخاص في التقرير هو أنه وفي حين تملك بعض المؤسسات سياسات "فاعلة" لحماية الأطفال، فإنه في بعض الحالات "لم يتم اتخاذ حتى الإجراءات الأساسية لحماية الأطفال".

وخلص التحقيق إلى أن "المؤمنين المتدينين قد يجدون أن من الصعب القبول بأن أعضاء في مجمعهم أو زعماء دينيين يمكنهم ارتكاب الانتهاكات. ونتيجة لذلك، فإن البعض يعتبر أن من غير الضروري وجود إجراءات محددة لحماية الأطفال أو الإلتزام بها بشكل صارم".


وفي حالة شهود يهوه، فإن التحقيق كان منتقداً بصورة خاصة لقاعدة توراتية تطبقها الجماعة وتتطلب توفر شاهدين اثنين قبل أن يتم بحث الزعم من قبل الزعماء الدينيين.


وعلى الرغم من أن شهود يهوه لديها سياسات تتطلب الإبلاغ عن كافة المزاعم إلى الشرطة، فإن التحقيق قال إن "قاعدة الشاهديْن" لا تعكس الواقع وهو أن "الانتهاك الجنسي بحق الطفل غالباً ما يُرتكبُ في غياب الشهود".

وزعم اتحاد الكُنس العبرية الأرثوذكسية، الذي يمثل أكثر من 100 كنيس، إن الخط الساخن لحماية الأطفال الخاص به لم يتلق سوى أربع مكالمات "أثارت مخاوف جدية".

ولم يقدم الاتحاد أي تفاصيل حول مزاعم بانتهاكات جنسية بحق الأطفال خلال السنوات العشر السابقة للتحقيق.

وبحسب التقرير، فإن الاتحاد أبلغ التحقيق بأن "البيئة والثقافة السائدين" في المجتمع اليهودي قادا إلى انخفاض الانتهاكات مقارنة مع السكان ككل.

غير أن التحقيق قال إنه وفي حين قد تعكس الأرقام التي أعطيت له من قبل المؤسسات الدينية "الانتشار المعروف للانتهاكات الجنسية بحق الأطفال"، إلا أنه "من المستبعد أن تعكس تلك الأرقام النطاق الكامل لانتشارها".

وأضاف التحقيق أنه "نتيجة لهذا التحقيق، أبلغنا عدد من المؤسسات الدينية بأنهم عدّلوا أو حسّنوا أو اعترفوا بالحاجة لوجود سياسات وإجراءات فيما يتعلق بالانتهاكات الجنسية بحق الأطفال".

أعطى التقرير مثالاً لفتاة تعرضت لاعتداء جنسي من قبل متطوع في الكنيسة عندما كان عمرها 12 عاماً. أبلغت الفتاة والدتها بالاعتداء الذي حصل، وقامت الأم بإبلاغ الشرطة.


أبلغ أحد الكهنة في الكنيسة والدة الطفلة، بعد إبلاغه بالواقعة، أن الشخص المُنتهك هو شخص "محترم" ويجب النظر إليه باعتباره "بريئاً حتى تثبت إدانته".

وقالت البروفيسورة أليكسيس جاي، رئيسة لجنة التحقيق إن "المؤسسات الدينية تُعرف بهدفها الأخلاقي المتعلق بتعليم الناس الخير من الشر وبحماية الأبرياء والضعفاء".

وأضافت قائلة: "لكننا، عندما نسمع عن الإخفاقات الصادمة في منع الانتهاكات الجنسية بحق الأطفال والاستجابة إليها عبر جميع الأديان تقريباً، فإنه يصبح من الواضح أن الكثير منها يعمل في تضارب مباشر مع هذه الرسالة".

أبرز التحقيق مخاوف تتعلق بأن القانون حالياً لا يعرّف الزعماء الدينيين باعتبارهم يحملون "منصب ثقة" في إطار قانون حماية الأطفال.

غير أن التحقيق لم يضع توصية تطالب بتغيير هذا الواقع. ومن المقرر أن يتم نشر تقرير نهائي في أعقاب إجراء أكثر من اثني عشر تحقيقاً في العام المقبل.

أحد القرارات الرئيسية التي يتعين على التحقيق اتخاذها هو ما إذا كان يتعين دعم "الإبلاغ الإجباري"- من خلال قانون يجعل عدم إبلاغ المحترفين عن وقائع الانتهاكات بحق الأطفال جريمة جنائية.

وقال ريتشارد سكورر، وهو محام متخصص في قضايا الانتهاكات الجنسية ويعمل نيابة عن سبع منظمات للضحايا والناجين في التحقيق، إن التقرير الأخير أكد على أن الجماعات الدينية أخفقت "بشكل كارثي" في حماية الأطفال وأن النتائج التي توصل إليها التحقيق جعلت الحجج والذرائع لتطبيق الإبلاغ الإجباري "كاسحة".

وقال القس دكتور جوناثان هاستلر، أمين سر مؤتمر الكنيسة المنهجية، إن المؤشرات الأولية من التقرير تفيد بأن المؤسسات الدينية "ما تزال تخذل أفرادها". وقال إنه "آسف حقاً" لحدوثث هذا في الكنائس المنهجية.

وقال المجلس الإسلامي في بريطانيا إن التقرير "من الصعب قراءته". وأضاف بأن حماية الأطفال يجب أن تكون في صُلب جميع المؤسسات الإسلامية.


ما هو التحقيق في الانتهاكات الجنسية بحق الأطفال؟


* أُجرى التحقيق في إنجلترا وويلز في يوليو/ تموز 2014 بعد أن تقدم المئات للقول إن جيمي سافيل اعتدى عليهم كأطفال.

* يقوم بالتحقيق في مزاعم ضد السلطات المحلية والمؤسسات الدينية والقوات المسلحة والمؤسسات العامة والخاصة- بالإضافة إلى الأشخاص المشاهير

* ينقسم التحقيق إلى جلسات استماع علنية في مجالات محددة تثير القلق، حيث يقدم فيها الشهود شهاداتهم تحت القسم. ويجري دراسة للإخفاقات المؤسسية في حماية الأطفال، ومشروع الحقيقة، الذي يشارك فيه الضحايا تجاربهم مع لجنة التحقيق سواء في مقابلات خاصة أو من خلال نموذج خطي.

* لقد سمعت أقوال 648 شاهداً خلال أربع سنوات، حيث كانت جلسة الاستماع العلنية الأخيرة في ديسمبر/ كانون الأول 2020.

* قادت جلسات الاستماع إلى إعداد 16 تقريراً حتى الآن، ومن المقرر إعداد ثلاثة أخرى هذا العام. وسيتم نشر التقرير النهائي في 2022.

تحميل وتصفح التقرير كاملاً PDF هنا

COMMENTS

BLOGGER

المتابعون

الاسم

2020,4,آثار كورونا، مرحلة مابعد كورونا,222,اتفاقية الأمم المتحدة لعام 1951، لاجئ، وثيقة سفر المملكة المتحدة، تأشيرة دخول،,7,احتجاجات. ايران، بريطانيا، امريكا,1,أحداث محلية، بريطانيا، اسكتلندا، ايرلندا الشمالية، ويلز، انكلترا,144,ارهاب,26,ارهاب، بريطانيا، 2020,20,استخراج وثيقة سفر بريطانيا المملكة المتحدة,2,استشارات قانونية,25,استشارات قانونية، الاقامة الدائمة، المملكة المتحدة,5,اسكتلندا بريطانيا المملكة المتحدة منوعات,29,اسكتلندا، المملكة المتحدة، لندن، استقلال,19,أعياد دينية، احتفالات، مناسبات,14,افريقيا، بريطانيا، استثمار,1,أفضل الدول، تربية الأطفال,1,اقتصاد بريطانيا، نمو,30,الاتحاد الأوروبي، بريطانيا، علاقات,14,الاتحاد الأوروبي، بريطانيا، علاقات، 2020،,18,الاتحاد الأوروبي، بريطانيا، علاقات، 2020، تركيا،,3,الأمن الرقمي، فيروس الفدية، بريطانيا,2,الأمير هاري، ميغان,6,الانترنت، بريطانيا، أضرار الكترونية,13,البرلمان الأوروبي، نواب بريطانيون، بريكست,1,التغييرات الطارئة,8,الجيش البريطاني، بريطانيا، المملكة المتحدة,11,الحياة في المملكة المتحدة، Life The UK، اختبار، test,1,الخطوط الجوية البريطانية، نيويورك، لندن,4,السفر مسموح ممنوع ايرلندا الشمالية الجنوبية المملكة المتحدة بريطانيا سوري لاجئ,3,العائلة الملكية البريطانية، هاري، ميغان,40,العطلات الرسمية، UK bank holidays,3,الفترة الانتقالية,8,القمر الذئب، كبد السماء، بدر,1,القهوة، فوائد القهوة، دراسة بريطانية,1,اللوردات، بريطانيا، لندن، جونسون,8,المدارس، المملكة المتحدة، تقييم أداء، Find the best school for your child,11,المفوضية الأوروبية، بريكست، بريطانيا,13,الملكة، اليزابيث الثانية، ملكة بريطانيا,27,الهواء، تلوث، لندن، بريطانيا,3,الهيدروجين، بريطانيا، وقود المستقبل,1,انجلترا، كانتربري، كنيسة، ويندراش,3,بريطانيا,12,بريطانيا، العالم,27,بريطانيا، بريكسيت، اقتصاد، بطالة,5,بريطانيا، ثروات، آثار,1,بريطانيا، جونسون، الاتحاد الأوروبي,6,بريطانيا، جونسون، مهاجرين، قيود,2,بريطانيا، مكافحة الارهاب، حزب الله,1,بريكست,45,بريكست، الناتج المحلي البريطاني، معدل النمو في بريطانيا، الاتحاد الأوروبي,2,بريكست، أوروبا، اقامة الأوروبيين، المملكة المتحدة,7,بيغ بن، لندن، بريطانيا، بريكست,8,ترامب، ترمب، زيارة بريطانيا، المملكة المتحدة، أمريكا، الولايات المتحدة الأمريكية، الملكة اليزابيث,3,تصنيف، بريطانيا، أوروبا، العالم، معايير,5,تعرف على ايرلندا الشمالية,11,تعليم، بريطانيا، جامعات,13,تكنولوجيا، عالمي، بريطانيا,25,ثروة بحرية، بريطانيا، مهددة بالانقراض,2,جامعة كارديف، سرطان، بريطانيا، المملكة المتحدة,2,جرائم، بريطانيا، المملكة المتحدة، سكاكين,29,جمارك بريطانيا المملكة المتحدة المسموح والممنوع السفر اوروبا,3,حقوق، واجبات، تعريف، منوعات,7,حوادث، بريطانيا،,1,خطة طوارئ كورونا، المملكة المتحدة,290,دوقة كامبريدج، كيت ميدلتون، المرأة الحامل,1,دولي، بريطانيا، ايران، المملكة المتحدة,1,ذاتية القيادة، سيارة، بريطانيا، 2020,4,رسوم، الجنسية، البريطانية,4,رموز وطنية، شعارات، بريطانيا، زهور وطنية، ويلز، انجلترا، ايرلندا الشمالية، اسكتلندا,10,روبوت، منصات النقل، بلا سائقين، بريطانيا,4,روبوت، منصات النقل، بلا سائقين، بريطانيا، جاكوار لاند روفر,1,روسيا، بريطانيا، تطبيع علاقات,5,رياضة، بريطانيا,19,زفاف ملكي، بريطانيا، الملكة اليزابيث,1,سيارات كهربائية، بريطانيا، نقاط شحن,11,سياسة، عالمي، بريطانيا، المملكة المتحدة,45,شائعات، تضليل، أخبار مزيفة,5,شائعات، كورونا، فيروس,9,شحن طرود المملكة المتحدة بريطانيا اسكتلندا ايرلندا الشمالية ويلز انجلترا,1,شرطة، أمريكا، بريطانيا,6,شكسبير، مسرح، سياحة، بريطانيا,13,شين فين، ايرلندا الشمالية، انتخابات، المملكة المتحدة,12,صحة,36,ضرائب، بريطانيا، الملكة المتحدة,6,ضريبة الطرق السريعة road tax بريطانيا اسكتلندا ويلز ايرلندا الشمالية,2,طاقة الرياح، المملكة المتحدة,8,عاصفة، أوروبا، بريطانيا، ايرلندا، 2020,11,عالمي، بريطانيا، أوروبا,27,عباقرة، طفل ماليزي، المملكة المتحدة، بريطانيا,1,عدوى، فيروس، طب ، صحة,23,عملة بريطانية، ملك بريطانيا، المملكة المتحدة,8,فقر، بريطانيا، اقتصاد,3,فيديو,2,فيروس,2,فيروس كورونا، الصين,11,فيروس كورونا، الصين، بريطانيا,37,فيسبوك، بريطانيا، بريكست,1,فيضان، طقس، عاصفة، اعصار، بريطانيا,32,قوانين، بريطانيا، تحديثات,32,كاميرات شوارع، تقنية، لندن، بريطانيا,1,كاواساكي، كورونا، بريطانيا,1,كهرباء غاز مياه خدمات المملكة المتحدة بريطانيا,4,كورونا,480,كورونا، novel-coronavirus-2019,468,كومنولث، التاج البريطاني، المملكة المتحدة،,3,لقاح,128,لندن، ارهاب، بريطانيا، 2020،,17,لندن، كرة قدم، عيد الميلاد,1,مابعد بريكست، آثار بريكسيت,25,مجتمع، العنف، الأسرة,1,مجلس العموم، بريطانيا، بريكست,2,محليات، بريطانيا، المملكة المتحدة، منوعات,215,مخالفات سير، دليل، مخالفات رمادية، المملكة المتحدة، بريطانيا,3,مخدرات، جرائم، بريطانيا،,25,مدام توسو، Madame Tussauds London، لندن، متحف الشمع,3,معاداة السامية، بريطانيا,1,معلومات يومية، الحياة في بريطانيا، LifeInTheUK,32,مقالات رأي,1,ملعب، بريطانيا، صديق للبيئة,2,منحة ممولة، دكتوراه، المملكة المتحدة، 2020,16,منحة ممولة، منح دراسية، بكالوريوس، ماجستير، دكتوراه,8,منوعات، عالمي,23,منوعات، عالمي، بريطانيا,98,نظام جديد,3,نيوكاسل يونايتد، محمد بن سلمان، بريطانيا,1,هارتفوردشير، المملكة المتحدة، الفريز، الفراولة، بريكست,1,هاري بوتر، HarryPotter,1,هجرة غير شرعية، بريطانيا، أوروبا، لجوء,102,هجوم لندن، تطرف، ارهاب، تشديد عقوبات,13,هدر الطعام، بريطانيا، بيئة,2,هيثرو لندن سفر سياحية تنقل المملكة المتحدة بريطانيا اسكتلندا ايرلندا الشمالية ويلز انجلترا,6,واتساب، بريطانيا، علاقة حب,2,وشم، تاتو، بريطانيا، موضة,2,يوروستار، قطار، لندن ، أوروبا، 2020,3,GCSE، بريطانيا، التعليم الثانوي,7,Melania Trump،ميلانيا ترامب، بريطانيا،فستان ميلانيا، الملكة البريطانية,1,
rtl
item
Life In The UK: تقرير: الجماعات الدينية في بريطانيا ( المسيحية واليهودية الأرثوذكسية والإسلام) تخذل الأطفال فيما يتعلق بالانتهاكات الجنسية بحقهم
تقرير: الجماعات الدينية في بريطانيا ( المسيحية واليهودية الأرثوذكسية والإسلام) تخذل الأطفال فيما يتعلق بالانتهاكات الجنسية بحقهم
الزعماء الدينيين ألقوا باللوم على الضحايا في وقوع الانتهاكات بحقهم، واعتمدوا على العقيدة الدينية في الرد على المزاعم.
https://lh3.googleusercontent.com/-hXH-rquZK8E/YTFCTH2R8OI/AAAAAAAC-j4/QQyeNP2nWck3niBsUQppAg8yYyA50FQ7gCLcBGAsYHQ/w323-h400/cpiros-cover.png
https://lh3.googleusercontent.com/-hXH-rquZK8E/YTFCTH2R8OI/AAAAAAAC-j4/QQyeNP2nWck3niBsUQppAg8yYyA50FQ7gCLcBGAsYHQ/s72-w323-c-h400/cpiros-cover.png
Life In The UK
https://www.ramizahra.co.uk/2021/09/Daily-life-in-the-UK-Child-sex-abuse-inquiry-blasts-major-religions-shocking-failures-stop-attacks.html
https://www.ramizahra.co.uk/
http://www.ramizahra.co.uk/
http://www.ramizahra.co.uk/2021/09/Daily-life-in-the-UK-Child-sex-abuse-inquiry-blasts-major-religions-shocking-failures-stop-attacks.html
true
5343795315449163184
UTF-8
Loaded All Posts Not found any posts VIEW ALL Readmore Reply Cancel reply Delete By Home PAGES POSTS View All RECOMMENDED FOR YOU LABEL ARCHIVE SEARCH ALL POSTS Not found any post match with your request Back Home Sunday Monday Tuesday Wednesday Thursday Friday Saturday Sun Mon Tue Wed Thu Fri Sat January February March April May June July August September October November December Jan Feb Mar Apr May Jun Jul Aug Sep Oct Nov Dec just now 1 minute ago $$1$$ minutes ago 1 hour ago $$1$$ hours ago Yesterday $$1$$ days ago $$1$$ weeks ago more than 5 weeks ago Followers Follow THIS PREMIUM CONTENT IS LOCKED STEP 1: Share to a social network STEP 2: Click the link on your social network Copy All Code Select All Code All codes were copied to your clipboard Can not copy the codes / texts, please press [CTRL]+[C] (or CMD+C with Mac) to copy Table of Content