$type=grid$count=3$cate=0$rm=0$sn=0$au=0$cm=0

إيران تهدد بريطانيا بهجمات إرهابية لاستضافتها قنوات فارسية

SHARE:

وزير الاستخبارات الإيرانية قال إن يد البريطانيين في الإعلام هي الأكثر وضوحاً (أ ف ب) - وكالات




حذر وزير الاستخبارات الإيراني إسماعيل خطيب بريطانيا من أنها ستدفع ثمن محاولات "زعزعة الأمن" في إيران، وذلك على خلفية دعمها للاحتجاجات التي تلت وفاة مهسا أميني.



تشهد إيران منذ 16 سبتمبر (أيلول) احتجاجات إثر وفاة أميني (22 سنة) بعد ثلاثة أيام من توقيفها من قبل شرطة الأخلاق لعدم التزامها القواعد الصارمة للباس، وقضى العشرات على هامش الاحتجاجات، بينهم عناصر من قوات الأمن، وأوقف مئات في التحركات التي تخللها رفع شعارات مناهضة للسلطات ويعتبرها المسؤولون "أعمال شغب".

وأعربت دول غربية منها بريطانيا عن دعمها للاحتجاجات، وفرضت عقوبات على إيران بسبب "قمع" التحركات، وردت طهران على ذلك بالمثل وفرضت عقوبات على أفراد وكيانات في هذه الدول علماً بأن مسؤولين إيرانيين اتهموا "الأعداء" بالضلوع في "أعمال الشغب".

وقال خطيب في حوار نشرته وكالة "إرنا" الرسمية مقتطفات منه "في الأحداث الأخيرة، كانت يد الكيان الصهيوني في التنفيذ، ويد البريطانيين في الإعلام هي الأكثر وضوحاً".

وأضاف: "لن نكون أبداً مثل بريطانيا داعمين للأعمال الإرهابية وزعزعة الأمن في دول أخرى، لكن لن يكون لدينا التزام بمنع حدوث زعزعة الأمن في هذه الدول، لذلك ستدفع بريطانيا ثمن أفعالها لجعل إيران غير آمنة".

وتنتقد إيران بريطانيا لاستضافتها قنوات ناطقة بالفارسية تعتبرها طهران "معادية"، خصوصا "بي بي سي فارسي" التابعة لهيئة الإذاعة البريطانية، وقناة "إيران إنترناشيونال" التي يتهمها مسؤولون في إيران بتلقي تمويل من خصم إقليمي.

وقال خطيب إن "إيران إنترناشيونال" تعد "منظمة إرهابية من قبل الأجهزة الأمنية الإيرانية، وسيكون عناصرها مطلوبين من قبل وزارة الأمن".

وكانت وزارة الخارجية الإيرانية أعلنت فرض عقوبات على هاتين القناتين في أكتوبر (تشرين الأول)، من ضمن 16 كياناً وفرداً أدرجتهم على قائمتها السوداء رداً على عقوبات بريطانية، كما استدعت الخارجية السفير البريطاني في طهران غير مرة منذ بدء الاحتجاجات، لتؤكد له رفض "تدخل" بلاده في شؤونها الداخلية.

وانعكس خبر التهديد الذي يتعرض له صحافيو "إيران إنترناشيونال" على نطاق واسع في وسائل الإعلام العالمية، بما في ذلك "بي بي سي وورد" و"سي أن أن" و"ديلي تلغراف" ووسائل الإعلام الناطقة بالفارسية.

وعقب تهديد اثنين من صحافيي "إيران إنترناشيونال" من قبل الحرس الثوري الإيراني، ندد مساعد وزير الخارجية البريطانية للشؤون الإيرانية ديفيد راتلي أيضاً بتهديدات الصحافيين الإيرانيين في بريطانيا من قبل الحرس الثوري، ردًا على سؤال بعض الأعضاء من برلمان هذا البلد.

وأكد أن بريطانيا تفرض مجموعة من العقوبات ضد إيران، وأن هذه العقوبات تحد من الأنشطة المزعزعة من قبل النظام الإيراني.

في غضون ذلك، وصفت الأمينة العامة للاتحاد الوطني للصحافيين في بريطانيا العظمى وإيرلندا، ميشيل ستانيستريت، تهديدات الحرس الثوري الإيراني بقتل صحافيي "إيران إنترناشيونال"، بأنها "صادمة وقاسية".

وقالت ستانيستريت، "الضغط على الصحافيين وعائلاتهم بغيض ومن الواضح أنه يأتي لبث الخوف والرعب وله تأثير رهيب في حرية الإعلام".

وقال الأمين العام للنقابة الوطنية لصحافيي بريطانيا العظمى وإيرلندا، "ليس من المستغرب أنه مع انتشار الاحتجاجات ضد النظام في إيران، يكثف إرهابه وترهيبه لوقف الإبلاغ عما يحدث".

وكانت صحيفة "ديلي تلغراف" البريطانية قد أعلنت عن اكتشاف "فريق اغتيال إيراني" بهذا الشأن وكتبت في تقريرها أن هذا الفريق هدد حياة صحافيين اثنين يعملان لصالح "إيران إنترناشيونال" في لندن.


ووفقاً لصحيفة "ديلي تلغراف"، بعد أن شوهد "فريق مراقبة إيراني معاد" خارج منزل ومكتب هذين الصحافيين الأسبوع الماضي، ارتفع مستوى التهديد وأصبح هذان الصحافيان الآن يتمتعان بحماية على مدار 24 ساعة.

ونشر تقرير هذه الصحيفة بعد فترة وجيزة من نشر قناة "إيران إنترناشيونال" التلفزيونية بياناً حول التهديدات الموثوقة التي تلقاها صحافيوها من الحرس الثوري الإيراني.

وجاء في بيان قناة "إيران إنترناشيونال" أن "شرطة العاصمة أبلغت رسمياً صحافيينا البريطانيين-الإيرانيين أن هذه التهديدات تشكل خطراً وشيكاً وموثوقاً وكبيراً على حياتهم وأسرهم".

وأضاف البيان، "صحافيونا يتعرضون للمضايقة على مدار 24 ساعة في اليوم على شبكات التواصل الاجتماعي، لكن هذه التهديدات لحياة الصحافيين الإيرانيين- البريطانيين العاملين في المملكة المتحدة هي تصعيد كبير وخطير لحملة النظام لترويع الصحافيين العاملين في الخارج".

وجاء في جزء آخر من البيان، "هذا التهديد بالقتل للمواطنين البريطانيين على الأراضي البريطانية يأتي بعد أسابيع عدة من تحذيرات الحرس الثوري الإيراني والنظام الإيراني بشأن أنشطة وسائل إعلام ناطقة بالفارسية غير خاضعة للرقابة تعمل في لندن".

يذكر أن "إيران إنترناشيونال" هي قناة إخبارية مستقلة باللغة الفارسية مقرها في المملكة المتحدة وبدأت عملياتها منذ خمس سنوات.

وليست هذه هي المرة الأولى التي تثار فيها تهديدات إيران ضد الإعلام الناطق باللغة الفارسية في بريطانيا، فقبل ثلاث سنوات في أعقاب احتجاجات نوفمبر 2019، طالب اتحاد الصحافيين البريطانيين في بيان يدين تهديد موظفي "إيران إنترناشيونال" والقسم الفارسي في "بي بي سي"، الحكومة الإيرانية بوقف حملة المضايقات بحق الصحافيين الإيرانيين.

وفي الوقت نفسه، أعلن الاتحاد الدولي للصحافيين عن حالات مماثلة، وقال إن صحافيين إيرانيين يعيشون في ألمانيا وفرنسا وجمهورية التشيك تعرضوا للمضايقة والتهديد بالطريقة نفسها.

COMMENTS

الاسم

2020,4,آثار كورونا، مرحلة مابعد كورونا,324,أبحاث، دراسات، اكتشافات، عالمي، بريطانيا,34,اتفاقية الأمم المتحدة لعام 1951، لاجئ، وثيقة سفر المملكة المتحدة، تأشيرة دخول،,11,احتجاجات، اعتصامات، مظاهرات، مسيرات، تحركات,69,احتجاجات. ايران، بريطانيا، امريكا,5,أحداث محلية، بريطانيا، اسكتلندا، ايرلندا الشمالية، ويلز، انكلترا,433,ارهاب,124,ارهاب، بريطانيا، 2020,21,استخراج وثيقة سفر بريطانيا المملكة المتحدة,5,استشارات قانونية,25,استشارات قانونية، الاقامة الدائمة، المملكة المتحدة,6,اسكتلندا بريطانيا المملكة المتحدة منوعات,69,اسكتلندا، المملكة المتحدة، لندن، استقلال,26,أعياد دينية، احتفالات، مناسبات,52,افريقيا، بريطانيا، استثمار,2,أفضل الدول، تربية الأطفال,1,اقتصاد بريطانيا، نمو,88,الاتحاد الأوروبي، بريطانيا، علاقات,30,الاتحاد الأوروبي، بريطانيا، علاقات، 2020،,18,الاتحاد الأوروبي، بريطانيا، علاقات، 2020، تركيا،,6,الأمن الرقمي، فيروس الفدية، بريطانيا,2,الأمير هاري، ميغان,6,الانترنت، بريطانيا، أضرار الكترونية,25,البرلمان الأوروبي، نواب بريطانيون، بريكست,4,التغييرات الطارئة,8,الجيش البريطاني، بريطانيا، المملكة المتحدة,27,الحياة في المملكة المتحدة، Life The UK، اختبار، test,1,الخطوط الجوية البريطانية، نيويورك، لندن,4,السفر مسموح ممنوع ايرلندا الشمالية الجنوبية المملكة المتحدة بريطانيا سوري لاجئ,4,العائلة الملكية البريطانية، هاري، ميغان,51,العطلات الرسمية، UK bank holidays,3,الفترة الانتقالية,9,القمر الذئب، كبد السماء، بدر,1,القهوة، فوائد القهوة، دراسة بريطانية,1,اللوردات، بريطانيا، لندن، جونسون,8,المدارس، المملكة المتحدة، تقييم أداء، Find the best school for your child,31,المفوضية الأوروبية، بريكست، بريطانيا,14,الملك تشارلز، العائلة الملكية، مملكة بريطانيا,29,الملكة، اليزابيث الثانية، ملكة بريطانيا,84,الهواء، تلوث، لندن، بريطانيا,7,الهيدروجين، بريطانيا، وقود المستقبل,4,انتخابات، بريطانيا، المملكة المتحدة، ديموقراطية، تصويت,1,انجلترا، كانتربري، كنيسة، ويندراش,3,بريطانيا,17,بريطانيا، العالم,73,بريطانيا، بريكسيت، اقتصاد، بطالة,21,بريطانيا، ثروات، آثار,1,بريطانيا، جونسون، الاتحاد الأوروبي,6,بريطانيا، جونسون، مهاجرين، قيود,2,بريطانيا، مكافحة الارهاب، حزب الله,2,بريكست,79,بريكست، الناتج المحلي البريطاني، معدل النمو في بريطانيا، الاتحاد الأوروبي,3,بريكست، أوروبا، اقامة الأوروبيين، المملكة المتحدة,13,بيغ بن، لندن، بريطانيا، بريكست,13,تاريخ، أرشيف,37,تأشيرة، وثيقة سفر، جواز سفر، بريطانيا,13,ترامب، ترمب، زيارة بريطانيا، المملكة المتحدة، أمريكا، الولايات المتحدة الأمريكية، الملكة اليزابيث,3,تصنيف، بريطانيا، أوروبا، العالم، معايير,26,تعرف على ايرلندا الشمالية,31,تعليم، بريطانيا، جامعات,31,تكنولوجيا، عالمي، بريطانيا,78,ثروة بحرية، بريطانيا، مهددة بالانقراض,3,جامعة كارديف، سرطان، بريطانيا، المملكة المتحدة,2,جرائم، بريطانيا، المملكة المتحدة، سكاكين,75,جمارك بريطانيا المملكة المتحدة المسموح والممنوع السفر اوروبا,7,حقوق، واجبات، تعريف، منوعات,77,حوادث، بريطانيا،,227,خطة طوارئ كورونا، المملكة المتحدة,330,دوقة كامبريدج، كيت ميدلتون، المرأة الحامل,1,دولي، بريطانيا، ايران، المملكة المتحدة,6,ذاتية القيادة، سيارة، بريطانيا، 2020,10,رسوم، الجنسية، البريطانية,9,رموز وطنية، شعارات، بريطانيا، زهور وطنية، ويلز، انجلترا، ايرلندا الشمالية، اسكتلندا,12,روبوت، منصات النقل، بلا سائقين، بريطانيا,5,روبوت، منصات النقل، بلا سائقين، بريطانيا، جاكوار لاند روفر,1,روسيا، بريطانيا، تطبيع علاقات,33,رياضة، بريطانيا,36,زفاف ملكي، بريطانيا، الملكة اليزابيث,1,سياحة، معالم، متاحف، تاريخ، بريطانيا، العالم,22,سيارات كهربائية، بريطانيا، نقاط شحن,28,سياسة، عالمي، بريطانيا، المملكة المتحدة,155,شائعات، تضليل، أخبار مزيفة,16,شائعات، كورونا، فيروس,9,شحن طرود المملكة المتحدة بريطانيا اسكتلندا ايرلندا الشمالية ويلز انجلترا,2,شرطة، أمريكا، بريطانيا,20,شكسبير، مسرح، سياحة، بريطانيا,18,شين فين، ايرلندا الشمالية، انتخابات، المملكة المتحدة,31,صحة,148,ضرائب، بريطانيا، الملكة المتحدة,40,ضريبة الطرق السريعة road tax بريطانيا اسكتلندا ويلز ايرلندا الشمالية,2,طاقة الرياح، المملكة المتحدة,25,عاصفة، أوروبا، بريطانيا، ايرلندا، 2020,11,عالمي، بريطانيا، أوروبا,115,عباقرة، طفل ماليزي، المملكة المتحدة، بريطانيا,1,عدوى، فيروس، طب ، صحة,87,عملة بريطانية، ملك بريطانيا، المملكة المتحدة,15,فقر، بريطانيا، اقتصاد,24,فيديو,2,فيروس,5,فيروس كورونا، الصين,13,فيروس كورونا، الصين، بريطانيا,37,فيسبوك، بريطانيا، بريكست,2,فيضان، طقس، عاصفة، اعصار، بريطانيا,149,قوانين، بريطانيا، تحديثات,297,كاميرات شوارع، تقنية، لندن، بريطانيا,3,كاواساكي، كورونا، بريطانيا,1,كهرباء غاز مياه خدمات المملكة المتحدة بريطانيا,22,كورونا,704,كورونا، novel-coronavirus-2019,468,كومنولث، التاج البريطاني، المملكة المتحدة،,6,لقاح,145,لندن، ارهاب، بريطانيا، 2020،,16,لندن، كرة قدم، عيد الميلاد,1,مابعد بريكست، آثار بريكسيت,42,مجتمع، العنف، الأسرة,5,مجلس العموم، بريطانيا، بريكست,3,محليات، بريطانيا، المملكة المتحدة، منوعات,329,مخالفات سير، دليل، مخالفات رمادية، المملكة المتحدة، بريطانيا,12,مخدرات، جرائم، بريطانيا،,44,مدام توسو، Madame Tussauds London، لندن، متحف الشمع,3,معاداة السامية، بريطانيا,1,معلومات يومية، الحياة في بريطانيا، LifeInTheUK,210,مقالات رأي,14,ملعب، بريطانيا، صديق للبيئة,4,منحة ممولة، دكتوراه، المملكة المتحدة، 2020,16,منحة ممولة، منح دراسية، بكالوريوس، ماجستير، دكتوراه,46,منوعات، عالمي,46,منوعات، عالمي، بريطانيا,202,نظام جديد,3,نيوكاسل يونايتد، محمد بن سلمان، بريطانيا,1,هارتفوردشير، المملكة المتحدة، الفريز، الفراولة، بريكست,1,هاري بوتر، HarryPotter,1,هجرة غير شرعية، بريطانيا، أوروبا، لجوء,377,هجوم لندن، تطرف، ارهاب، تشديد عقوبات,18,هدر الطعام، بريطانيا، بيئة,4,هيثرو لندن سفر سياحية تنقل المملكة المتحدة بريطانيا اسكتلندا ايرلندا الشمالية ويلز انجلترا,10,واتساب، بريطانيا، علاقة حب,2,وشم، تاتو، بريطانيا، موضة,2,يوروستار، قطار، لندن ، أوروبا، 2020,9,GCSE، بريطانيا، التعليم الثانوي,30,Melania Trump،ميلانيا ترامب، بريطانيا،فستان ميلانيا، الملكة البريطانية,1,
rtl
item
Life In The UK: إيران تهدد بريطانيا بهجمات إرهابية لاستضافتها قنوات فارسية
إيران تهدد بريطانيا بهجمات إرهابية لاستضافتها قنوات فارسية
https://blogger.googleusercontent.com/img/a/AVvXsEiXikK-xGzdtvXnE0QMhuXZGegkwfrhND0XIaWsSQPkIUmTqWCInvnQtyQpzkk5SBF8JwBvKs1vkxvaHw7Fqef2Wj2SKZ0jMjsIcpsnEzw531XvvttuEcvvREJ9UB-VvPqunwRaOIMXMhoqft_Q1FdVqxW0oOJ-V_b39vd22anIZQOgu-MYhktdf8sYFw=w640-h427
https://blogger.googleusercontent.com/img/a/AVvXsEiXikK-xGzdtvXnE0QMhuXZGegkwfrhND0XIaWsSQPkIUmTqWCInvnQtyQpzkk5SBF8JwBvKs1vkxvaHw7Fqef2Wj2SKZ0jMjsIcpsnEzw531XvvttuEcvvREJ9UB-VvPqunwRaOIMXMhoqft_Q1FdVqxW0oOJ-V_b39vd22anIZQOgu-MYhktdf8sYFw=s72-w640-c-h427
Life In The UK
https://www.ramizahra.co.uk/2022/11/Daily-life-in-the-UK-Iran-threatens-Britain-with-terrorist-attacks-for-hosting-Persian-channels.html
https://www.ramizahra.co.uk/
http://www.ramizahra.co.uk/
http://www.ramizahra.co.uk/2022/11/Daily-life-in-the-UK-Iran-threatens-Britain-with-terrorist-attacks-for-hosting-Persian-channels.html
true
5343795315449163184
UTF-8
Loaded All Posts Not found any posts VIEW ALL Readmore Reply Cancel reply Delete By Home PAGES POSTS View All RECOMMENDED FOR YOU LABEL ARCHIVE SEARCH ALL POSTS Not found any post match with your request Back Home Sunday Monday Tuesday Wednesday Thursday Friday Saturday Sun Mon Tue Wed Thu Fri Sat January February March April May June July August September October November December Jan Feb Mar Apr May Jun Jul Aug Sep Oct Nov Dec just now 1 minute ago $$1$$ minutes ago 1 hour ago $$1$$ hours ago Yesterday $$1$$ days ago $$1$$ weeks ago more than 5 weeks ago Followers Follow THIS PREMIUM CONTENT IS LOCKED STEP 1: Share to a social network STEP 2: Click the link on your social network Copy All Code Select All Code All codes were copied to your clipboard Can not copy the codes / texts, please press [CTRL]+[C] (or CMD+C with Mac) to copy Table of Content