$type=grid$count=3$cate=0$rm=0$sn=0$au=0$cm=0

بريطانيا.. ثمانية دروس مستفادة من "الاضطرابات المصرفية"

SHARE:

منطقة البنوك في لندن - خاص سكاي نيوز عربية
منطقة البنوك في لندن - خاص سكاي نيوز عربية



تعيش المملكة المتحدة حالة تأهب قصوى، في ظلال "الاضطرابات المصرفية" على جانبي الأطلسي، والتي خلقت حالة من الذعر في صفوف المستثمرين، وأعادت إلى الواجهة من جديد المخاوف المرتبطة بتكرار سيناريو الأزمة المالية العالمية في العام 2008.

في بريطانيا، بعث المسؤولون الاقتصاديون والماليون برسائل طمأنة "في مرحلة شديدة التوتر والحرص"، مشيرين إلى متانة القطاع المصرفي بالبلاد، وهو ما أكده محافظ بنك إنجلترا، أندرو بيلي، في إفادته قبل أيام أمام أعضاء بالبرلمان.

وبرغم محاولات المسؤولين تهدئة المودعين والمستثمرين بالبلاد، إلا أن المخاوف لم تنقطع في ظل حالة عدم اليقين الراهنة، بينما على الجانب الآخر يبحث المحللون في الدروس المستفادة التي يُمكن لبريطانيا تعلمها من الأزمة الأخيرة التي عصفت بسيلكون فالي وسيغنتشر في الولايات المتحدة الأميركية، وصولاً إلى أزمة كريدي سويس في سويسرا، رغم اختلاف العوامل والظروف التي أدت إلى تلك الأزمات.

إن مشهد المنظمين والقادة السياسيين والمصرفيين الذين يقضون عطلات نهاية الأسبوع بلا نوم في إدارة حالات الإعسار وعمليات الإنقاذ وعمليات الاستحواذ، على خلفية مؤشرات الأسواق المترنحة، أثار ذكريات العام 2008 والانهيار المالي.



إلى أي مدى يُمكن لبريطانيا أن تقلق من تبعات الأزمة المصرفية؟

ومن هذا المنطلق، وتحت عنوان "الاضطرابات المصرفية: إلى أي مدى يجب أن نكون قلقين في بريطانيا؟"، حلل الصحافي البريطاني، بول كيلسو، في "سكاي نيوز"، موقف بريطانيا من الأزمة الحالية، مُفنداً تصريحات أندرو بيلي، والتي ذكر فيها أنه:

  • "لا داعي للذعر".
  • الأحداث الأخيرة جعلت هذه لحظة "تصاعد التوتر واليقظة"، ولكن هذه المقارنات مع 2008 خاطئة.. حتى الآن، فإن اللوائح البريطانية التي أدخلت بعد الانهيار تجتاز الاختبار.
  • في حين أن القضايا التي أسقطت سيلكون فالي وكريدي سويس منفصلة، فإن الترابط بين النظام المالي يعني أنه لا يمكن تجاهل خطر العدوى.
  • وجهة نظري القوية للنظام المصرفي في المملكة المتحدة هي أنه في وضع قوي للغاية "لكن هناك تحركات في الأسواق لاختبار الشركات، فهي لا تستند إلى نقاط ضعف محددة ، بل إنها تختبر.. هناك الكثير من الاختبارات الجارية."

ويشير الصحافي البريطاني إلى أن بيلي وجد نفسه متورطاً بشكل مباشر في تداعيات سيلكون فالي، حيث قام بهندسة بيع فرعها في المملكة المتحدة إلى"إتش أس بي سي"، وقال إن الإجراءات التي اتخذها البنك أثبتت قيمة التنظيم الجديد.

وكان لسيلكون فالي وجود مميز في المملكة المتحدة؛ لأن فرعها البريطاني قد نما إلى حد كان مطلوباً إلى أن تصبح شركة تابعة منفصلة.

ويُلفت إلى أن ثمة دروساً يتعين تعلمها من تلك الأزمة، ومن هذا المنطلق فإنهم "سيعيدون فحص ما إذا كانت اختبارات الضغط الحالية للبنوك التي تحكم السيولة (كمية النقد التي يجب أن تمتلكها البنوك لامتصاص الصدمات) كافية من عدمه".


بريطانيا تعلمت من دروس 2008 جيداً!

يُعلق مدير مؤسسة جونسس للأبحاث في لندن، عمار وقاف، في تصريحات لـ "اقتصاد سكاي نيوز عربية" بقوله إن هناك شعوراً عاماً في بريطانيا بأن الحكومات والمصارف المركزية تعلمت ما يكفي من الدروس بعد الأزمة المصرفية في العام 2008.

عزز هذا الشعور التحرك السريع لمصرف "إتش أس بي سي" السريع لشراء عمليات مصرف سيلكون فالي البريطاني؛ لاحتواء تداعيات انهياره على قطاع التكنولوجيا الناشئ في هذا البلد.

ويتابع وقاف:
إلا أن هذا التحرك قد اصطدم لاحقاً باتهامات من شريحة واسعة من حملة أسهم مصرف إتش أس بي سي في شرق آسيا بأنه خضع لإملاءات الحكومة البريطانية وقام بعملية شراء أصول مشكوك بها دون تدقيق كاف.

ويعكس هذا نوعاً من التوتر يشعر به كبار المستثمرين، ليس فقط بسبب الخشية من تضاؤل أرباحهم، وإنما خوفاً من ضعف يصيب ثقة المستثمرين الآخرين مما قد يؤدي لأزمة تشابه تلك التي أصابت مصرف كريدي سويس السويسري.

ويختتم وقاف بقوله: يمكن القول إن الوضع غير مستقر تماماً، وهناك حال من الترقب بين المستثمرين والصناديق المالية الذين يخشون من تبخر استثماراتهم.

تضاف إلى ذلك حالة من القلق العامة نتيجة تداعيات الحرب في أوكرانيا على أسعار الطاقة وخطوط الإمداد. مع ذلك، يمكن القول إن الأجواء بعيدة نسبياً عن حالة الهلع التي أصابت الأسواق إبان الأزمة المالية العالمية في العام 2008.



ثمانية دروس يُمكن لبريطانيا أن تتعلمها من الأزمة

وفي مقال له بصحيفة فاينانشال تايمز البريطانية، حدد الكاتب الصحافي البريطاني، مارتن وولف، ثمانية دروس أساسية يتعين على بريطانيا تعلمها من الأزمة المصرفية، لا سيما وأن "البنوك صناعة دولية والمملكة المتحدة مركز مالي مهم"، والدروس كالتالي:


  • أولاً: إن مؤسسة مالية مفتوحة مثل بريطانيا معرضة للإخفاقات التنظيمية في أماكن أخرى. وبالتالي "كان من المفيد أن يكون بنك سيليكون فالي في المملكة المتحدة فرعاً محاطاً بحلقات وليس فرعاً منفصلاً. وقد سمح ذلك لبريطانيا بحل الأزمة بسرعة وبشكل مستقل.

  • ثانياً: في ضوء ما أظهرته أزمة كريدي سويس بخصوص صعوبة فرض قرار منظم على المؤسسات الحساسة سياسياً، بالتالي "تحتاج بريطانيا إلى النظر فيما إذا كانت ستعمل بشكل أفضل في حالة مماثلة وكيف يتم ذلك؟".

  • ثالثاً: من الضروري بالنسبة للبنوك أن يكون لديها الكثير من الأسهم ومثل هذه السيولة القوية بحيث يشعر جميع المودعين بالأمان.

  • رابعًا: يتعين تجنب الثغرات الكبيرة في الشبكة التنظيمية (..) ويبدو أن السلطات البريطانية كانت أكثر وعياً بالمخاطر التي أوجدتها مثل هذه الخسائر أكثر من تلك الموجودة في الولايات المتحدة.

  • خامساً: عمليات الإنقاذ دائماً ما تكون مهمة بشكل منهجي (وأبرز الكاتب تحت هذا العنوان عدداً من الإجراءات ذات الصلة من أجل تقليل المخاطر).

  • سادساً: توضح أزمة سيلكون فالي أهمية الإدارة المسؤولة (..) هذه ليست مجرد أعمال تجارية مربحة، ولكن أيضاً مرافق مدعومة بعدد من الطرق من قبل دافعي الضرائب.

  • سابعاً: ينبغي التفكير ملياً قبل فتح ثغرات في النظام التنظيمي في حالة الطوارئ (..) من خلال منح "إتش أس بي سي" إعفاءات في استحواذها على سيلكون فالي في بريطانيا، فتحت الحكومة ثغرة يحتمل أن تكون خطرة، ويجب إغلاق هذا في أسرع وقت ممكن.

  • ثامناً: أفضل حماية ضد الأزمات المصرفية الضخمة العرضية هي الأزمات الصغيرة المتكررة.



النظام المصرفي البريطاني لا يزال قوياً ومرناً

من جانبه، يشير المحلل الاقتصادي بصحيفة "فايننشال تايمز" البريطانية، الدكتور أنور القاسم، في تصريحات لـ "اقتصاد سكاي نيوز عربية" إلى أنه من الواضح أن الحكومة البريطانية أدركت فوراً أن شركات قطاع التكنولوجيا فيها ستتأثر بشكل كبير لأنها تعتمد على التمويل مقابل الودائع لتغطية تكاليفها اليومية. وقد استجابت لطلب من الشركات الكبرى للتدخل من أجل احتواء تداعيات الانهيارات المصرفية التي بدأت بالولايات المتحدة الأميركية ومرت بسويسرا وأخذت بطريقها معظم أداءات أسهم البنوك الأوروبية.

وتبعاً لذلك، يشدد على أن "النظام المصرفي البريطاني لا يزال قوياً ومرناً، كما ترى الحكومة البريطانية.. وبموجب إجراءات إفلاس البنوك في بريطانيا، يحق لبعض المودعين الحصول على ما يصل إلى 85 ألف جنيه إسترليني (102 ألف دولار) كتعويض عن الودائع المفقودة أو 170 ألف جنيه إسترليني عن الحسابات المشتركة".

لكنه يشير إلى أن أصداء الانهيارات الأخيرة ما زالت تتردد في الأسواق المالية العالمية التي بدت وكأن أزمة جديدة تحاصرها على غرار تلك الأزمة التي شهدها العالم قبل 15عاماً. ولا ريب أن الأزمة الجديدة ألقت بالكثير من الأسئلة على كاهل عالم المال والأعمال في مختلف أنحاء العالم، مردفاً:
"القضية في اعتقادي لم تنته رغم ضخ البنك الفيدرالي الأميركي سيولة لتغطية الودائع وكذلك فعلت حكومات غربية".

صندوق النقد الدولي يراقب وكذلك البنك الدولي وهناك نشاط مصرفي مكثف على مستوى المصارف الدولية الكبرى لكن دون ضجيج إعلامي. والنتائج قد تظهر خلال النصف الثاني من هذا العام، بحسب القاسم.

COMMENTS

الاسم

2020,4,آثار كورونا، مرحلة مابعد كورونا,324,أبحاث، دراسات، اكتشافات، عالمي، بريطانيا,35,اتفاقية الأمم المتحدة لعام 1951، لاجئ، وثيقة سفر المملكة المتحدة، تأشيرة دخول،,11,احتجاجات، اعتصامات، مظاهرات، مسيرات، تحركات,69,احتجاجات. ايران، بريطانيا، امريكا,5,أحداث محلية، بريطانيا، اسكتلندا، ايرلندا الشمالية، ويلز، انكلترا,442,ارهاب,126,ارهاب، بريطانيا، 2020,21,استخراج وثيقة سفر بريطانيا المملكة المتحدة,5,استشارات قانونية,25,استشارات قانونية، الاقامة الدائمة، المملكة المتحدة,6,اسكتلندا بريطانيا المملكة المتحدة منوعات,69,اسكتلندا، المملكة المتحدة، لندن، استقلال,26,أعياد دينية، احتفالات، مناسبات,52,افريقيا، بريطانيا، استثمار,2,أفضل الدول، تربية الأطفال,1,اقتصاد بريطانيا، نمو,89,الاتحاد الأوروبي، بريطانيا، علاقات,32,الاتحاد الأوروبي، بريطانيا، علاقات، 2020،,18,الاتحاد الأوروبي، بريطانيا، علاقات، 2020، تركيا،,6,الأمن الرقمي، فيروس الفدية، بريطانيا,2,الأمير هاري، ميغان,6,الانترنت، بريطانيا، أضرار الكترونية,25,البرلمان الأوروبي، نواب بريطانيون، بريكست,4,التغييرات الطارئة,8,الجيش البريطاني، بريطانيا، المملكة المتحدة,29,الحياة في المملكة المتحدة، Life The UK، اختبار، test,1,الخطوط الجوية البريطانية، نيويورك، لندن,4,السفر مسموح ممنوع ايرلندا الشمالية الجنوبية المملكة المتحدة بريطانيا سوري لاجئ,4,العائلة الملكية البريطانية، هاري، ميغان,51,العطلات الرسمية، UK bank holidays,3,الفترة الانتقالية,9,القمر الذئب، كبد السماء، بدر,1,القهوة، فوائد القهوة، دراسة بريطانية,1,اللوردات، بريطانيا، لندن، جونسون,8,المدارس، المملكة المتحدة، تقييم أداء، Find the best school for your child,34,المفوضية الأوروبية، بريكست، بريطانيا,14,الملك تشارلز، العائلة الملكية، مملكة بريطانيا,30,الملكة، اليزابيث الثانية، ملكة بريطانيا,84,الهواء، تلوث، لندن، بريطانيا,7,الهيدروجين، بريطانيا، وقود المستقبل,4,انتخابات، بريطانيا، المملكة المتحدة، ديموقراطية، تصويت,8,انجلترا، كانتربري، كنيسة، ويندراش,3,بريطانيا,17,بريطانيا، العالم,73,بريطانيا، بريكسيت، اقتصاد، بطالة,21,بريطانيا، ثروات، آثار,1,بريطانيا، جونسون، الاتحاد الأوروبي,6,بريطانيا، جونسون، مهاجرين، قيود,2,بريطانيا، مكافحة الارهاب، حزب الله,2,بريكست,82,بريكست، الناتج المحلي البريطاني، معدل النمو في بريطانيا، الاتحاد الأوروبي,3,بريكست، أوروبا، اقامة الأوروبيين، المملكة المتحدة,15,بيغ بن، لندن، بريطانيا، بريكست,13,تاريخ، أرشيف,38,تأشيرة، وثيقة سفر، جواز سفر، بريطانيا,19,ترامب، ترمب، زيارة بريطانيا، المملكة المتحدة، أمريكا، الولايات المتحدة الأمريكية، الملكة اليزابيث,3,تصنيف، بريطانيا، أوروبا، العالم، معايير,26,تعرف على ايرلندا الشمالية,31,تعليم، بريطانيا، جامعات,32,تكنولوجيا، عالمي، بريطانيا,78,ثروة بحرية، بريطانيا، مهددة بالانقراض,3,جامعة كارديف، سرطان، بريطانيا، المملكة المتحدة,2,جرائم، بريطانيا، المملكة المتحدة، سكاكين,78,جمارك بريطانيا المملكة المتحدة المسموح والممنوع السفر اوروبا,7,حقوق، واجبات، تعريف، منوعات,88,حوادث، بريطانيا،,235,خطة طوارئ كورونا، المملكة المتحدة,330,دوقة كامبريدج، كيت ميدلتون، المرأة الحامل,1,دولي، بريطانيا، ايران، المملكة المتحدة,6,ذاتية القيادة، سيارة، بريطانيا، 2020,11,رسوم، الجنسية، البريطانية,9,رموز وطنية، شعارات، بريطانيا، زهور وطنية، ويلز، انجلترا، ايرلندا الشمالية، اسكتلندا,12,روبوت، منصات النقل، بلا سائقين، بريطانيا,5,روبوت، منصات النقل، بلا سائقين، بريطانيا، جاكوار لاند روفر,1,روسيا، بريطانيا، تطبيع علاقات,33,رياضة، بريطانيا,36,زفاف ملكي، بريطانيا، الملكة اليزابيث,1,سياحة، معالم، متاحف، تاريخ، بريطانيا، العالم,22,سيارات كهربائية، بريطانيا، نقاط شحن,28,سياسة، عالمي، بريطانيا، المملكة المتحدة,157,شائعات، تضليل، أخبار مزيفة,17,شائعات، كورونا، فيروس,9,شحن طرود المملكة المتحدة بريطانيا اسكتلندا ايرلندا الشمالية ويلز انجلترا,2,شرطة، أمريكا، بريطانيا,20,شكسبير، مسرح، سياحة، بريطانيا,18,شين فين، ايرلندا الشمالية، انتخابات، المملكة المتحدة,32,صحة,152,ضرائب، بريطانيا، الملكة المتحدة,40,ضريبة الطرق السريعة road tax بريطانيا اسكتلندا ويلز ايرلندا الشمالية,2,طاقة الرياح، المملكة المتحدة,25,عاصفة، أوروبا، بريطانيا، ايرلندا، 2020,11,عالمي، بريطانيا، أوروبا,117,عباقرة، طفل ماليزي، المملكة المتحدة، بريطانيا,1,عدوى، فيروس، طب ، صحة,88,عملة بريطانية، ملك بريطانيا، المملكة المتحدة,15,فقر، بريطانيا، اقتصاد,24,فيديو,2,فيروس,5,فيروس كورونا، الصين,13,فيروس كورونا، الصين، بريطانيا,37,فيسبوك، بريطانيا، بريكست,2,فيضان، طقس، عاصفة، اعصار، بريطانيا,152,قوانين، بريطانيا، تحديثات,314,كاميرات شوارع، تقنية، لندن، بريطانيا,3,كاواساكي، كورونا، بريطانيا,1,كهرباء غاز مياه خدمات المملكة المتحدة بريطانيا,23,كورونا,704,كورونا، novel-coronavirus-2019,468,كومنولث، التاج البريطاني، المملكة المتحدة،,6,لقاح,146,لندن، ارهاب، بريطانيا، 2020،,16,لندن، كرة قدم، عيد الميلاد,1,مابعد بريكست، آثار بريكسيت,42,مجتمع، العنف، الأسرة,5,مجلس العموم، بريطانيا، بريكست,3,محليات، بريطانيا، المملكة المتحدة، منوعات,334,مخالفات سير، دليل، مخالفات رمادية، المملكة المتحدة، بريطانيا,12,مخدرات، جرائم، بريطانيا،,44,مدام توسو، Madame Tussauds London، لندن، متحف الشمع,3,معاداة السامية، بريطانيا,1,معلومات يومية، الحياة في بريطانيا، LifeInTheUK,220,مقالات رأي,15,ملعب، بريطانيا، صديق للبيئة,4,منحة ممولة، دكتوراه، المملكة المتحدة، 2020,16,منحة ممولة، منح دراسية، بكالوريوس، ماجستير، دكتوراه,46,منوعات، عالمي,46,منوعات، عالمي، بريطانيا,205,نظام جديد,3,نيوكاسل يونايتد، محمد بن سلمان، بريطانيا,1,هارتفوردشير، المملكة المتحدة، الفريز، الفراولة، بريكست,1,هاري بوتر، HarryPotter,1,هجرة غير شرعية، بريطانيا، أوروبا، لجوء,384,هجوم لندن، تطرف، ارهاب، تشديد عقوبات,18,هدر الطعام، بريطانيا، بيئة,4,هيثرو لندن سفر سياحية تنقل المملكة المتحدة بريطانيا اسكتلندا ايرلندا الشمالية ويلز انجلترا,10,واتساب، بريطانيا، علاقة حب,2,وشم، تاتو، بريطانيا، موضة,2,يوروستار، قطار، لندن ، أوروبا، 2020,9,GCSE، بريطانيا، التعليم الثانوي,32,Melania Trump،ميلانيا ترامب، بريطانيا،فستان ميلانيا، الملكة البريطانية,1,
rtl
item
Life In The UK: بريطانيا.. ثمانية دروس مستفادة من "الاضطرابات المصرفية"
بريطانيا.. ثمانية دروس مستفادة من "الاضطرابات المصرفية"
https://blogger.googleusercontent.com/img/a/AVvXsEhv084Xhg7URfvuhvZ--X_QnHMxu4XKxaaBAkse0UXhjJCn9yYBoSy0VqUUpvYz1l1D7sDeypXuXBrSpTuT_f0xBGDzu5iUgbORBsatMFgMBHdDw4FVxV50bGT7uvQmx7oYlS56NVTyQcAYbzFqJtVzTv5M1z7wKhKDaxnekbujG80fa4hLDuc6_gWXPA=w640-h360
https://blogger.googleusercontent.com/img/a/AVvXsEhv084Xhg7URfvuhvZ--X_QnHMxu4XKxaaBAkse0UXhjJCn9yYBoSy0VqUUpvYz1l1D7sDeypXuXBrSpTuT_f0xBGDzu5iUgbORBsatMFgMBHdDw4FVxV50bGT7uvQmx7oYlS56NVTyQcAYbzFqJtVzTv5M1z7wKhKDaxnekbujG80fa4hLDuc6_gWXPA=s72-w640-c-h360
Life In The UK
https://www.ramizahra.co.uk/2023/04/Daily-life-in-the-UK-learn-its-own-lessons-from-the-banking-crisis.html
https://www.ramizahra.co.uk/
http://www.ramizahra.co.uk/
http://www.ramizahra.co.uk/2023/04/Daily-life-in-the-UK-learn-its-own-lessons-from-the-banking-crisis.html
true
5343795315449163184
UTF-8
Loaded All Posts Not found any posts VIEW ALL Readmore Reply Cancel reply Delete By Home PAGES POSTS View All RECOMMENDED FOR YOU LABEL ARCHIVE SEARCH ALL POSTS Not found any post match with your request Back Home Sunday Monday Tuesday Wednesday Thursday Friday Saturday Sun Mon Tue Wed Thu Fri Sat January February March April May June July August September October November December Jan Feb Mar Apr May Jun Jul Aug Sep Oct Nov Dec just now 1 minute ago $$1$$ minutes ago 1 hour ago $$1$$ hours ago Yesterday $$1$$ days ago $$1$$ weeks ago more than 5 weeks ago Followers Follow THIS PREMIUM CONTENT IS LOCKED STEP 1: Share to a social network STEP 2: Click the link on your social network Copy All Code Select All Code All codes were copied to your clipboard Can not copy the codes / texts, please press [CTRL]+[C] (or CMD+C with Mac) to copy Table of Content